خطاب رئيس جمهورية جزر القمر في الأمم المتحدة

موروني/ كوموروس24/ قدم رئيس جمهورية جزر القمر غزالي عثماني نفسه خلال الجمع العام 73 للأمم المتحدة كمندوب حقيقي لأفريقيا: بالنسبة له، يجب بذل الجهود للحفاظ على توازن معقول بين الدول القوية والضعيفة.حيث  دعى رئيس جزر القمر لمنح إفريقيا حق الفيتو وذلك بعضوان دائمان لها في المجلس.

أيضا، يرى الرئيس غزالي أن الأمم المتحدة لم تكن تحول في كثير من الأحيان كلماتها إلى أفعال، وفي هذه الدورة الثالثة والسبعين كان موضوعها "جعل الأمم المتحدة منظمة للجميع: قوة عالمية قائمة على المسؤوليات المشتركة، في خدمة المجتمعات السلمية والعادلة والمستدامة "، لذلك، يدعو غزالي زملاءه لتحويل كلماتهم إلى عمل.

طالب رئيس جمهورية جزر القمر بأن يكون لأفريقيا عضوان دائمان لهما حق النقض، كما دعا الأمم المتحدة لأن تكون نشطة على أرض الواقع إلى جانب من هم في أمس الحاجة إليها، وإقامة روابط جديدة بين المؤسسة والمناطق ذات الأزمة حتى يتمكن جميع البشر من العيش بكرامة وأمن وسلام.

في خطابه، قبل أن يتحدث عن أخبار بلاده، ذكر غزالي الحضور أنه الآن أكثر من أي وقت مضى، الدور المركزي الذي يجب أن تلعبه الأمم المتحدة في مجال نزع السلاح.

وعلى الصعيد الوطني ، أشار الرئيس إلى تسلسل العملية التي أطلقته المؤتمر الوطني، حيث ناشد المجتمع الدولي أن يأتي لمرافقة جزر القمر، إن لم يكن لمراقبة العملية الانتخابية التي تعد بالديمقراطية والعدل والشفافية.

ولم ينسى أن يبلاغ عن أنه سيختصر ولايته اللرئاسية والتي مدتها خمس سنوات لإجراء انتخابات مبكرة في عام 2019.

في خطابه هذا، أكد الرئيس من جديد وبوضوح، الخلاف بين فرنسا وجزر القمر بشأن مسألة جزيرة مايوت، محافظا على موقف حكومته المقبولة على نطاق واسع والمشاركة في الرأي جمهوري القمري، الذي يتجلى في نهج مبتكر في البحث عن حل من خلال الحوار المفتوح بين البلدين.

هذا وكرس الرئيس معظم خطابه للدفاع عن القضية الفلسطينية وقال إنه يؤيد تماما إنشاء دولتين، إسرائيلية وفلسطينية، تعيشان جنبا إلى جنب بسلام.

المصدر : أخبار من جزر القمر

,الحوار سلام إسرائيل فلسطين فرنسا جزر القمر مايوت انتخابات السلاح غزالي
If you notice an error, highlight the text you want and press Ctrl + Enter to report it to the editor
No recommendations yet
Log in ,
to rate and recommend

تعليقات

Post your comment to communicate and discuss this article.

لم يتم العثور على نتائج