قضية "الأسلحة" التي اكتشفت في مطار هاهايا: التحقيقات تكشف أنها أسلحة وهمية

 فتح تحقيق إضافي بعد اكتشاف الأسلحة في حقيبة أمتعة أحد الركاب، الثلاثاء 20 مارس في مطار موروني الدولي الأمير سعيد إبراهيم، الذي و حين سؤاله أكد أن هذا الأخير أنها لم تكن أسلحة حقيقية، بل بالأحرى "أسلحة زائفة". ووفقاً لوزير الأمن القومي، واصل ضباط الشرطة الوطنية التحقيق لمعرفة الأسباب التي دفعت هذا المشتبه به إلى جلب أسلحة وهمية إلى بلد أجنبي.
وزير الداخلية، محمد داود، أكد وفقًا لعناصر التحقيق الأولى، فقد تم الكشف عن أن الأسلحة التي تم اكتشافها في مطار هاهايا لم تكن حقيقية، بل كانت "أسلحة زائفة".
وأثنى وزير الداخلية على العمل الذي قام به ضباط شرطة حرس الحدود الجوية (Paf) وكذلك لواء قوات الدرك للنقل الجوي (Bgta) ، الذين يعملون بلا كلل لضمان السلامة و الأمن القومي في البلاد.
وأشار رئيس شرطة الأمن الوطني إلى أنه في أعقاب هذا الإجراء، تواصل الشرطة الوطنية التحقيقات ، لتحديد الأسباب التي دفعت هذا المسافر إلى جلب أسلحة مزيفة نحوبلد أجنبي.

مطار أسلحة تحقيقات
If you notice an error, highlight the text you want and press Ctrl + Enter to report it to the editor
No recommendations yet
Log in ,
to rate and recommend

تعليقات

Post your comment to communicate and discuss this article.

لم يتم العثور على نتائج