وزيرة أقاليم ما وراء البحار الفرنسية تزور مايوت الاثنين لإيجاد طريقة للخروج من الأزمة

تعتزم وزيرة أقاليم ما وراء البحار الفرنسية أنيك جيراردان "تجسيدا على أرض الواقع" "اقتراح الحوار من جانب حكومة" للرد على الاحتجاج الشعبي ضد انعدام الأمن في مايوت.
ووفقًا لبيان أصدرته وزارتها، فإن الوزيرة تعتزم بإيجاد مخرج من الأزمة ، التي انعكست في الأسبوعين الماضيين بفعل الحصار والمظاهرات والتهديدات و اخد قرار بعودة الطلاب إلى المدرسة يوم الاثنين.
وأضاف البيان "سيقترح الوزير على جميع محاوريه طريقة تقويم ومحاور رئيسية لعمل أساسي ضروري لمستقبل جزيرة مايوت".
ولم تعط أي تفاصيل في المستقبل القريب حول المناقشات التي تنوي إجراءها وزارتها. تجدر الإشارة أن جزيرة مايوت اهتزت منذ 20 فبراير من قبل حركة الاحتجاج الشعبي ضد انعدام الأمن ، وخاصة في المدارس.

مايوت أمن فرنسا
If you notice an error, highlight the text you want and press Ctrl + Enter to report it to the editor
No recommendations yet
Log in ,
to rate and recommend

تعليقات

Post your comment to communicate and discuss this article.

لم يتم العثور على نتائج