جزر القمر تهتم بالبنية التحتية للطرقات و تخطط لمشروع إنشاء صندوق الطريق

خلال تقرير مجلس الوزراء الذي انعقد يوم الأربعاء 28 فبراير الحالي، أعلن المتحدث باسم الحكومة الإصلاحات المخطط لها لصيانة الطرق . وفي مقابلة أجراها وزيرة الدولة لشؤون التخطيط العمراني والتنمية الحضارية، السيد ممادي كبشيا، استعرض هذه الإصلاحات التي تتمثل في إنشاء صندوق محدد مخصص لكل من الصيانة للطرق الحالية، و أيضا لبناء طرق جديدة في جميع أنحاء الأراضي الوطنية.

وأشار السيد ممادي أن الغرض من هذا الصندوق هو تحديدا الصيانة الروتينية للطرق في الجزر الثلاث. كما تم تقسيم هذا العمل إلى قسمين: صيانة الحفر والأرصفة.

و وفقا له، فإن السياسة الجديدة لرئيس الدولة وحكومته التي تخص البنية التحتية للطرق، تخطط الدولة لإنشاء صندوق سمي "صندوق الطريق" من شأنه دعم صيانة وإعادة تأهيل وبناء جديد والطرق، وسيتألف هذا الصندوق من مسارين اثنين مع حسابين مختلفين. حساب لصيانة الطرق الحالية. وحساب استثمار آخر لإعادة تأهيل وبناء بنية تحتية جديدة للطرق.

من خلال هذه السياسة الجديدة، فإن الحكومة لن تتوقع المال من شركة الهيدروكربونات القمرية، أو من شركة الحديد، لدعم حسابات صندوق الطريق فحسب، ولكنها تدرس توسيع قاعدة التجميع من أماكن أخرى. وأشار وزير الخارجية إلى حالة ملصق السيارة وضريبة الوقود وتكاليف إصدار تراخيص القيادة وغيرها التي سيتعين عليها المشاركة في تمويل هذا الصندوق.

وأشار وزير الدولة لشؤون البنية التحتية إلى أن صندوق صيانة الطرق تمكن من جمع ما يزيد على 700 مليون فرنك قمري في الماضي. و هو مبلغ غير كاف لبناء الطرق. ولهذا السبب، تخطط الحكومة في هذا المشروع الجديد للوصول إلى أكثر من ملياري فرنك قمري، وقال ان هذا المبلغ سيكون حصة الحكومة فى اطلاق مشاريع الطرق فى انتظار الدعم والتبرعات والجهات المانحة الاخرى وشركاء التنمية مثل الاتحاد الاوروبى وبرنامج الامم المتحدة الانمائى. 

طرقات صندوق تنمية
If you notice an error, highlight the text you want and press Ctrl + Enter to report it to the editor
No recommendations yet
Log in ,
to rate and recommend

تعليقات

Post your comment to communicate and discuss this article.

لم يتم العثور على نتائج